Arabic News

أول موكب يوم الهند في بوسطن؛ العلم الأمريكي-الهندي يرفرف عاليًا في السماء

تشهد بوسطن أول موكب يوم الهند للاحتفال بيوم استقلال الهند

جذب العلم الأمريكي-الهندي الذي بلغ ارتفاعه 220 قدمًا، والذي رفرف عاليًا في السماء فوق بوسطن، انتباه الجميع خلال أول موكب يوم الهند للاحتفال بالذكرى الـ 75 لاستقلال البلاد، وذلك في المدينة الأمريكية التاريخية.

حضر آلاف الأشخاص من أكثر من 30 دولة، موكب يوم الهند، الذي تميز بفرق المحاربين القدامى، وبعشرات العربات، مما عكس تنوع كل من الهند والولايات المتحدة، وذلك وسط الأغاني الوطنية.

حصل ذلك بقيادة لاعب الكريكيت الهندي السابق آر بي سينغ. وقد خاطب العديد من السياسيين من ماساتشوستس ونيو إنجلاند جنبًا إلى جنب مع العديد من الأمريكيين الهنود البارزين من المنطقة. قال القائد المجتمعي أبهيشيك سينغ، رئيس اتحاد الجمعيات الهندية-نيو إنجلاند: "كان أول موكب يوم الهند في بوسطن نجاحًا تاريخيًا. والفضل يرجع إلى الأمريكيين من أصل هندي في المدينة، والمتطوعين الذين عملوا ليلًا ونهارًا لجعل هذا الحدث نجاحًا كبيرًا". والجدير بالذكر أن اتحاد الجمعيات الهندية قام تنظيم هذا الموكب.

وأضاف سينغ وهو العقل المدبر وراء موكب يوم الهند في بوسطن، أنه مستوحى من دعوة رئيس الوزراء ناريندرا مودي للاحتفال بمرور 75 عامًا على الهند المستقلة باسم "آزادي كا عمريت مهوتساف" في جميع أنحاء العالم.

كما أشار إلى أن "بوسطن معروفة ببدء نضال أمريكا من أجل الحرية. لذلك قررنا الاحتفال بهذا الحدث في هذه المدينة التاريخية بطريقة رائعة".

وذكر أن طائرة حلقت تحمل علمًا هنديًا أمريكيًا يبلغ ارتفاعه 220 قدمًا فوق المدينة.

مواد مقترحة